موسكو: وجود مرتزقة روس بالسودان “فبركة اعلامية”     البشير: ماضون في توفير السيولة وإغراق البنوك بالأموال     نتائج اختبار معالج سنابدراغون 855 تهدد مكانة آيفون     الأمم المتحدة: عباس لم يطلب رسميا عضوية كاملة لفلسطين     ما خيارات بريطانيا بعد رفض مجلس العموم اتفاق البريكست؟     أبرز عناوين الصحف الرياضية السودانية الصادرة اليوم الأربعاء الموافق 16 يناير 2019م     انطلاق مفاوضات سلام أفريقيا الوسطى بالخرطوم 24 يناير     احتراق مباني محلية عطبرة للمرة الثانية في غضون شهر     أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الأربعاء الموافق 16 يناير 2019م     الاتحاد الأوروبي يعلن استعداده لدعم الحكومة    

ترامب يعلن اليوم قراره بشأن نووي إيران

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر إنه سيعلن قراره بشأن الاتفاق النووي مع إيران مساء امس الثلاثاء في البيت الأبيض، في وقت تتواصل التحركات الأوروبية لحماية الاتفاق.

وكان الموعد المحدد لمراجعة القرار الأميركي هو السبت 12 مايو/أيار الجاري، وكان ترامب قد لوّح أكثر من مرة بالانسحاب من الاتفاق ما لم تتم مراجعته، وهو ما عارضه حلفاؤه الأوروبيون، كما رفضته إيران.

وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بلاده ستبقى ملتزمة بالاتفاق النووي شرط أن تضمن بقية الأطراف الموقعة على الاتفاق باستثناء أميركا أن تحقق طهران أهدافها من الاتفاق، مؤكدا أن عدم تحقيق ذاك يعني أن إيران ستتخذ طريقا آخر.

وأضاف روحاني -في كلمة بمدينة مشهد- أن بلاده ستواجه بقوة أي محاولات أميركية لسلبها قوتها وقدراتها ونفوذها في المنطقة.

في الشأن نفسه، قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان إن البلدان الأوروبية الموجودة ضمن الاتفاق النووي الإيراني ملتزمة بالحفاظ عليه بغض النظر عن القرار الأميركي.

وأضاف لودريان “نحن مصممون تماما على إنقاذ هذا الاتفاق لأنه يقينا من الانتشار النووي ويشكل الوسيلة الجيدة لتفادي حصول إيران على السلاح النووي”.

جا ذلك في مؤتمر صحفي مشترك في برلين مع نظيره الألماني هايكو ماس الذي شدد على أن الاتفاق النووي مع إيران ضمان للسلام في العالم.

كما دعا وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون الرئيس الأميركي إلى عدم التخلي عن الاتفاق النووي مع إيران. وأوضح جونسون -في مداخلة على قناة فوكس نيوز- أن الثغرات التي يشير إليها ترامب بشأن الاتفاق النووي يمكن سدها.

وأعرب الوزير البريطاني عن اعتقاده بأن الحل العسكري ليس خيارا عمليا في الوقت الراهن، محذرا من خطر الدفع بإيران إلى الإسراع بالسعي لامتلاك السلاح النووي.

وفي شأن الملف النووي الإيراني أيضا، التقى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو نظيره البريطاني بوريس جونسون في واشنطن، لكن الوزيرين لم يدليا بأي تصريحات.

ومن المرتقب أن يلتقي بومبيو مع مايك بنس نائب الرئيس الأميركي، وبمستشار الأمن القومي جون بولتون ومسؤولين آخرين.

وأمهل ترامب الأوروبيين حتى 12 مايو/أيار الجاري للتوصل إلى نص جديد يصحح “الثغرات الرهيبة” الواردة في الاتفاق مع طهران، وإلا فإن واشنطن ستنسحب منه.

من جهتها، جدّدت الأمم المتحدة أمس الاثنين دعمها للاتفاق النووي مع إيران، معتبرة أنه “إنجاز دبلوماسي ضخم يمكن البناء عليه”.

وشدد ستيفان دوغريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش على ضرورة المحافظة على الاتفاق من أجل صون السلم والأمن في المنطقة والعالم.

وتابع “هناك اتصالات يجريها غوتيريش مع الإدارة الأميركية، بعضها علني وبعضها خاص بشأن هذا الموضوع”.

المصدر : الجزيرة + وكالات







اقرأ أيضاً