وصول 96 ألف جوال سكر لشمال كردفان     عقودات لإنشاء (13) سد للمياه بولايات دارفور والبحر الأحمر والنيل الأزرق     ميدل إيست آي: حفتر يعاني تلفاً مميتاً بالدماغ     “إيغاد” ترجئ مباحثات السلام بدولة جنوب السودان لأجل غير مسمى     دراسة : “الإيموجي” مسؤول عن تدهور اللغة الإنجليزية     كوبا بانتظار أول رئيس وُلِد بعد الثورة     مصدر: مسلحون يخططون لإنشاء حكم ذاتي جنوب سوريا برعاية واشنطن     غندور: الخارجية تعمل على رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب     عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة بتاريخ اليوم الخميس 19 ابريل 2018 م     أبرز عناوين الصحف الرياضية السودانية الصادرة يوم الخميس 19 ابريل 2018م    

ابن سلمان بباريس وماكرون لا يستعجل الصفقات

من المقرر أن يصل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى فرنسا في وقت لاحق اليوم الأحد في زيارة تستمر ثلاثة أيام وتتناول مختلف أزمات الشرق الأوسط، بينما يغيب عنها زخم الصفقات.

وأفادت مصادر دبلوماسية بأن الأمير السعودي سيبحث مع المسؤولين الفرنسيين الأزمة الخليجية وحرب اليمن والنفوذ الإيراني في المنطقة.

وسيلتقي ابن سلمان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بعد ظهر الثلاثاء لتعزيز علاقات معقدة أساسا بين البلدين، وفق توصيف وكالة الأنباء الفرنسية.

وبينما طغت الصفقات على زيارة الأمير السعودي للولايات المتحدة وعلاقاته مع الرئيس دونالد ترمب، لا يريد الفرنسيون الظهور هذ المرة على الأقل وكأنهم حريصون على المال السعودي بأي ثمن.

وقد مررت باريس عبر بعض المصادر الدبلوماسية عدم حرصها على توقيع اتفاقات مع ابن سلمان بقدر ما تسعى لضبط العلاقات معه في إطار دور السعودية في اضطرابات وأزمات الشرق الأوسط.

ونقلت رويترز عن مصدر دبلوماسي فرنسي قوله إن ماكرون ينظر إلى ابن سلمان كشخص منفلت أو ثور هائج، مما يشير لحذر باريس إزاء التعاطي مع الأمير الشاب الذي يخوض حربا في اليمن ويحاصر قطر ويشن هجوما لفظيا على إيران والتيارات الإسلامية بالمنطقة.

ترمب وإيران
ويشدد ابن سلمان على عمق علاقاته مع الرئيس الأميركي، ويعلن الجانبان عزمهما التصدي لنفوذ طهران في الشرق الأوسط.

وفي المقابل، يسعى الرئيس الفرنسي لتحسين العلاقات مع طهران ويتعهد بالمحافظة على الاتفاق النووي الذي وقعته مع القوى العظمى رغم تهديد ترمب بإلغائه.

وستتناول الزيارة بالتأكيد الأزمات الإقليمية من سوريا إلى الاتفاق النووي الإيراني، واليمن، والوضع في لبنان.

كذلك سيبحث الجانبان الوضع في منطقة الساحل حيث تساهم السعودية في تمويل مجموعة الدول الخمس، وهو الموضوع الذي يحظى باهتمام فرنسي كبير.

صورة ليبرالية
وحسب الوكالة الفرنسية فإن الزيارة لن تشهد على الأرجح توقيع أي عقد كبير. وقال الإليزيه إن ماكرون يرغب قبل كل شيء في إقامة “تعاون جديد” مع المملكة النفطية التي يتوقع أن تدخل مرحلة اجتماعية واقتصادية جديدة مع وصول الأمير ابن سلمان إلى السلطة.

وقال مصدر قريب من الوفد السعودي لوكالة الأنباء الفرنسية إن الأمر “يتعلق ببناء شراكة جديدة مع فرنسا وليس الجري وراء العقود فقط” ولكن سيتم توقيع نحو 12 بروتوكولا في مجالات السياحة والطاقة والنقل.

ومن المقرر أن يشارك ابن سلمان في منتدى اقتصادي ويحضر أحداثا ثقافية في فرنسا. وقال مصدر قريب من الوفد السعودي إن ولي العهد قد يحضر الحفل الموسيقي لاختتام مهرجان الفصح في مدينة “أكس أن بروفانس” بجنوب البلاد.

يُشار إلى أن ولي العهد السعودي يسعى لإعطاء الغرب صورة أكثر ليبرالية للمملكة المحافظة، ولهذا الغرض زار بريطانيا مؤخرا كما أمضى ثلاثة أسابيع في الولايات المتحدة.
المصدر : الجزيرة + وكالات







اقرأ أيضاً